فتيات الاحلام

..اهلا بكم في منتدى فتيات الاحلام المتعة والفائدة..
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 قصة فرعون ذي الاوتاد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ننوسة
فتاة احلام جديدة
فتاة احلام جديدة
avatar

انثى
عدد الرسائل : 30
العمر : 23
الموقع : http://www.zakiworld.com
العمل/الترفيه : طالبة
المزاج : ممتاز
تاريخ التسجيل : 28/08/2008

مُساهمةموضوع: قصة فرعون ذي الاوتاد   الجمعة أغسطس 29, 2008 12:53 pm

قال تعالى Sad أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِعَادٍ{6} إِرَمَ ذَاتِ
الْعِمَادِ {7} الَّتِي لَمْ يُخْلَقْ مِثْلُهَا فِي الْبِلَادِ
{8}وَثَمُودَ الَّذِينَ جَابُوا الصَّخْرَ بِالْوَادِ {9} وَفِرْعَوْنَ
ذِي الْأَوْتَادِ {10}الَّذِينَ طَغَوْا فِي الْبِلَادِ {11} فَأَكْثَرُوا
فِيهَا الْفَسَادَ {12} فَصَبَّ عَلَيْهِمْ رَبُّكَ سَوْطَ عَذَابٍ {13}
إِنَّ رَبَّكَ لَبِالْمِرْصَادِ {14}) [سورة الفجر : الآيات من 6ـ 10] . و
قال تعالى (كَذَّبَتْ قَبْلَهُمْ قَوْمُ نُوحٍ وَعَادٌ وَفِرْعَوْنُ ذُو
الْأَوْتَادِ) (ص: 12).


السؤال الذي يطرح نفسه : هل كان " ذو الأوتاد " اسماً للفرعون أم صفة
أطلقت عليه ؟ يرد في كتب التفسير القول إن " فرعون ذو الأوتاد " هو "
فرعون صاحب الأبنية المحكمة و الملك الثابت[1] ، أو أنه " فرعون صاحب
المباني العظيمة التي تشبه الجبال في الثبات " [2]أو أنه صاحب الجنود
الأقوياء ، أو المباني المتينة ( الأهرامات ) ، ويقال إن فرعون كان يجعل
لكل من يغضب عليه أربعة أوتاد يشد إليها يديه و رجليه و يعذبه " [3] .


لكن ملاحظتنا على هذه التفسيرات أنها لا تنصب على فرعون محدد بذاته ، بل
يمكن أن يوصف بها فراعنة كثر إذا تعلق الأمر بأصحاب الأبنية المحكمة و
الملك الثابت ، أما الأهرام فتعود لملوك من الألف كثر إذا تعلق الأمر
بأصحاب الأبنية المحكمة و الملك الثابت ، أما الأهرام فتعود لملوك من
الألف الثالث ق. م . و ليس للرعامسة الذين توحي رواية التوراة أن الخروج
حدث في زمنهم . و أما ما يورده بعض الباحثين أن ذلك تم بطريق التعذيب
فيمكن نقضه بالعودة إلى قوله تعالى في القرآن الكريم على لسان فرعون حين
آمن السحرة بموسى : (قَالَ آمَنْتُمْ لَهُ قَبْلَ أَنْ آذَنَ لَكُمْ
إِنَّهُ لَكَبِيرُكُمُ الَّذِي عَلَّمَكُمُ السِّحْرَ فَلَأُقَطِّعَنَّ
أَيْدِيَكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ مِنْ خِلافٍ وَلَأُصَلِّبَنَّكُمْ فِي
جُذُوعِ النَّخْلِ وَلَتَعْلَمُنَّ أَيُّنَا أَشَدُّ عَذَاباً وَأَبْقَى)
(طـه:71)


و هذا يعني أن فرعون ذا الأوتاد كان يصلب معارضيه في جذوع النخل بعد أن يقطع أيديهم و أرجلهم من خلاف و لا يشدهم بالأوتاد .

و لقد ذهب المؤرخون العرب القدامى إلى إعطاء أسماء لفرعون موسى . فقال
بعضهم إنه الوليد بن مصعب . و قال آخرون إن قابوس بن مصعب ، ولم يقل أحد
إنه " ذو الأوتاد " مما يعني أنهم كانوا يجهلون هذا الاسم أو هذه الصفة .
و قد أنفرد القرآن الكريم بإيرادها ، وأكدها مرتين .

و طبيعي أنه إذا ورد ضمن أسماء ملوك مصر من يعني أسمه " ذو الأوتاد " أن
يكون هذا الملك دون سواه هو فرعون موسى . ويكون هذا دليلاً إضافياً على
إعجاز القرآن الكريم و كونه منزلاً، وكاشفاً إضافياً عن التزوير الذي
مارسه كتبة التوراة المتداولة .

و السؤال الآن : هل ورد في أسماء ملوك مصر اسم بمعنى " ذو الأوتاد ".

و الجواب نعم : إنه اسم آخر ملوك الأُسرة الأولى ، والذي ورد في قائمة مانيتو بصيغة " بيينخيس " و هو قاعا.

فهذا الاسم مؤلف من ثلاثة مقاطع هي بي و إن و خيو حيث السين إضافة يونانية ، و الضمة فوق الياء أصلها واو الجمع .

فلنحاول قراءة هذه المقاطع على أساس اللغة المصرية القديمة .

و بالعودة إلى الجهد الطيب و القيم للدكتور على فهمي خشيم في كتابة " آلهة
مصر العربية " يتبين لنا أن بء في البداية تعني ذا أو ذو بالعربية . و أما
النون في المصرية فتقابل اللام في العربية و هي جذر " أل " التعريف في
العربية . فالمقطع بين ( بي . إن ) في اسم بيينخيس ) يعني " ذو أل " ويبقى
المقطع خيو . ويقول الدكتور على فهمي خشيم لقد تطورت دلالة الجزر أخ في
المصرية الذي يبدوا أنه يفيد أساساً الماء ، فكان يدل على النبات المائي ،
ثم على البنت عامة ، و على الزهر ، كما دل على النجوم ( زهور السماء ) ، و
بالتالي دل على الليل . و في كلها معنى الكثرة و الوفرة . و بذا تطورت
دلالة الجذر ءخ لتعني الرفاهية و العز ، ثم المجد و الحكم و القوة و
السلطان . و هذا ما نجده في الأكادية : " أخو : نبت " . " أخو : حام "
مدافع . " أكو: عظيم " كبير . " خو " : مجيد . " أقو " : تاج . " أقو :
ماء " و في العربية : أقا ـ أقاة : شجر . " أخيه " , آخيه " : وتــد (
يتخذ من الشجر و يفيد الربط و القوة ) . " أخو " " أخ " : حـاكم ســيد (
نائب الملك عند عرب النبط ، و الأمير عند عرب الهكسوس ) .


و في مواضع أخرى ترد " خو " ( يد تمسك بسوط أو مدقة ) بمعنى يقوى ، يحكم ,
" خو " بمعنى الروح المتعالية . و " خأ " ( عمود ) بمعنى وخيه أو أخيـه (
وتد ) ش.

و يقول د. خشيم إن المصرية " خء " تساوي بالضبط مقلوبها " ءخ " في معجم
هذه اللغة ، بل حتى في كل ما شتق من اللفظين و هو كثير . و ترد الكلمة
المصرية " خي " عند أمبير بمعنى مشيمة . وهي بذلك تفيد مثلها يعني الوتد
الربط.

و لقد استشرنا الزميل عبد الحكيم ذنون فيما يعنيه هذا المصدر نفسه ( خ )
في السومرية و الآشورية و الآرمية ، فأكد أنه حيثما ورد في الكتابات
المساوية و الآرمية فإنه يعني " الربط " .

و بهذا المفهوم فهو يعني " أخ " ـ حيث الآخ مرتبط بأخيه ـ مثلما يعني "وتد " حيث تربط به الخيمة أو الدابة ... إلخ .

وواضح من هذه المعطيات أن المقطع " خيو " في اسم " بيينخيس " يمكن أن
يترجم إلى " أوتاد " و يكون الاسم معنى "بيينخيس " في هذه الحالة هو " ذو
الأوتاد " . و يكون صاحب هذا الاسم تحديداً هو فرعون موسى.king Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.zakiworld.com
 
قصة فرعون ذي الاوتاد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فتيات الاحلام :: المنتدى العلمي :: منتدى التاريخ والجغرافيه-
انتقل الى: